الرئيسية الاسرة صحة المرأة الحمل والولادة المكملات الغذائية للحامل اثناء فترة الحمل

المكملات الغذائية للحامل اثناء فترة الحمل

0
1,503
المكملات الغذائية للحامل

المكملات الغذائية للحامل اساسية فعلى الرغم من أن اتباع نظام غذائي صحي ومتنوع أثناء فترة الحمل يساعدك في  الحصول على معظم الفيتامينات والمعادن التي تحتاجين إليها.

المكملات الغذائية للحامل

إذا كنت حاملا سوف تحتاجين إلى أخذ حمض الفوليك. وينصح بتناول

400  ميكروغرام من  حمض الفوليك كل يوم – يجب  تناولها قبل حدوث الحمل وحتى الأسبوع الثاني عشر من الحمل.

لا تتناولي مكملات فيتامين أ، أو أي مكملات غذائية أخرى تحتوي على فيتامين (أ) ، لأن تناوله يمكن أن يضر بالجنين، لذا تحققي دائما من الملصق.

كيف يمكنك الحصول على مكملات الحمل؟

يمكنك الحصول على المكملات الغذائية من الصيدليات  أو بوصفها من طبيبك العام.  إذا كنت ترغبين في الحصول على حمض الفوليك من قرص الفيتامينات، تأكدي من أن القرص لا يحتوي على فيتامين أ.

وقد يكون بإمكانك الحصول على الفيتامينات مجانا من خلال برنامج الصحة السليمة.

حمض الفوليك قبل وأثناء الحمل:

يجب عليك أخذ قرص 400 ميكروغرام من حمض الفوليك كل يوم في الفترة التي تودين فيها الحمل، وحتى الوصول إلى الأسبوع الثاني عشر  من الحمل.

حمض الفوليك مهم للحمل، لأنه يساعد على منع العيوب الخلقية المعروفة باسم عيوب الأنبوب العصبي، بما في ذلك السنسنة المشقوقة. وإن كنت لا تأخذين حمض الفوليك قبل الحمل، يجب أن تبدئي بتناوله بمجرد معرفة أنك حامل.

يجب عليك أيضا تناول الأطعمة التي تحتوي على حمض الفوليك ، مثل الخضراوات ذات الأوراق الخضراء ، بعض حبوب الإفطار وبعض الدهون مثل السمن النباتي التي قد تحتوي على حمض الفوليك.

من الصعب الحصول على كمية حمض الفوليك الموصى بها للحمل من الطعام وحده، لذا من المهم أن تأخذ الحامل مكملات حمض الفوليك الغذائية.

متى يتم أخذ جرعة أعلى من حمض الفوليك :

بعض النساء أكثر عرضة لخطر الحمل حيث تتأثر بعيب الأنبوب العصبي، لذا ينصح أن تأخذ جرعة أعلى من 5 ملليغرام  من حمض الفوليك كل يوم ، حتى الأسبوع الثاني عشر من الحمل ، حيث تتعرض النساء لخطر متزايد إذا:

  • كان لدى المرأة الحامل أو  شريك حياتها عيب الأنبوب العصبي.
  • كان لديها حمل سابق تأثر بعيب الأنبوب العصبي.
  • كان هناك تاريخ عائلي من عيوب الأنبوب العصبي لدى المرأة الحامل أو زوجها.
  • الإصابة بمرض السكري .

وبالإضافة إلى ذلك، يجب على النساء اللواتي يتناولن الأدوية المضادة للصرع استشارة الطبيب العام ، لأنها قد تحتاج أيضا إلى أخذ جرعة أعلى من حمض الفوليك.

إذا كان أي مما سبق ينطبق عليك، تحدثي مع طبيبك حيث يمكن أن يصف لك جرعة أعلى من حمض الفوليك. قد يوصي طبيبك أو القابلة أيضا بإجراء  فحصوصات إضافية أثناء الحمل.

فيتامين “د” أثناء فترة الحمل:

يحتاج جميع البالغين، بما في ذلك النساء الحوامل والمرضعات، إلى 10 ميكروغرام من فيتامين “د” يوميا، ويجدر الاهتمام بتناول مكملات تحتوي على هذه الكمية.

فيتامين ” د ” ينظم كمية الكالسيوم والفوسفات في الجسم، وهي ضرورية للحفاظ على العظام والأسنان والعضلات في صحة جيدة.

تنتج أجسامنا فيتامين (د) عندما تتعرض لأشعة الشمس، لكن لا نعلم بالضبط الوقت الذي يحتاجه الجسم للتعرض لأشعة الشمس لأخذ ما يكفيه من فيتامين (د) لتلبية احتياجاته. وعند التعرض لأشعة الشمس يجب اتخاذ الاحتياطات اللازمة لحماية بشرتك مع وضع واقي الشمس قبل أن تبدأ بالتحول للأحمر أو الحرق .

فيتامين “د” أيضا موجود في بعض الأطعمة، بما في ذلك:

  • الأسماك مثل السلمون والماكريل والرنجة والسردين
  • البيض
  • اللحوم الحمراء

ويضاف فيتامين (د) إلى حليب الأطفال، وكذلك بعض حبوب الإفطار، والعجائن وبدائل الحليب غير الألبان. قد تختلف الكمية المضافة إلى هذه المنتجات حيث قد تكون قليلة فقط.

وحيث أن فيتامين (د) لا يوجد إلا في عدد قليل من الأطعمة، سواء أكان طبيعيا أم مضافا، فقد يكون من الصعب الحصول على ما يكفي من الأطعمة وحدها. لذلك يجب على كل شخص فوق سن الخامسة، بما في ذلك النساء الحوامل والمرضعات، تناول مكمل يومي يحتوي على 10 ميكروغرام من فيتامين ” د “.

معظم الناس الذين تتراوح أعمارهم بين خمس سنوات فأكثر في المملكة المتحدة ربما يحصلون على ما يكفيهم من فيتامين “د” من أشعة الشمس في فصل الصيف، لذلك قد يختار هؤلاء عدم تناول مكمل فيتامين “د” خلال تلك الفترة.

يمكنك الحصول على مكملات تحتوي على فيتامين (د) مجانا إذا كنت حاملا أو مرضعة ومؤهلة لبرنامج الصحة السليمة .

إذا كان لديك الجلد الداكن أو تغطي دائما بشرتك

إذا كانت لديك بشرة داكنة على سبيل المثال: إذا كنت من أصل أفريقي ،منطقة الكاريبي، أو من جنوب آسيا ،أو تغطي دائما بشرتك في الخارج، قد تكونين عرضة بشكل خاص لنقص فيتامين “د”، وقد تحتاجين إلى تناول المكمل اليومي. تحدثي مع القابلة أو الطبيب إذا كان هذا ينطبق عليك.

الحديد  في فترة الحمل

إذا كان لديك نقص من الحديد ،قد تشعرين بالتعب الشديد، وربما تعانين من فقر الدم. اللحوم الخالية من الدهون، الخضروات ذات الأوراق الخضراء، الفواكه المجففة، والمكسرات تحتوي على الحديد. إذا كنت ترغبين في تناول الفول السوداني أو الأطعمة التي تحتوي على الفول السوداني (مثل زبدة الفول السوداني) خلال فترة الحمل، يمكنك القيام بذلك كجزء من اتباع نظام غذائي صحي و متوازن إلا إذا كانت لديك حساسية  أو أخصائي التغذية لا ينصحك بذلك.

تمت إضافة الحديد إلى العديد من حبوب الإفطار. وإذا أصبح مستوى الحديد في الدم منخفضا، فإن طبيبك أو القابلة سوف ينصحك بتناول مكملات الحديد.

فيتامين “سي”  في فترة الحمل

فيتامين “سي” يحمي الخلايا ويساعد على الحفاظ على صحتها.

يتم العثور على فيتامين “سي” في مجموعة واسعة من الفواكه والخضروات، واتباع نظام غذائي متوازن يمكن أن يوفر كمية فيتامين “سي” التي تحتاجين إليها. وتشمل المصادر الجيدة:

  • البرتقال وعصير البرتقال
  • الفلفل الأحمر،و الأخضر
  • الفراولة
  • العليق
  • بروكلي
  • الكرنب
  • البطاطا

الكالسيوم  في الحمل

الكالسيوم مهم لتكوين العظام و الأسنان للجنين. وتشمل مصادر الكالسيوم:

  • الحليب والجبن والزبادي.
  • الخضروات ذات الأوراق الخضراء مثل الجرجير أو القرنبيط
  • الصويا
  • مشروبات فول الصويا مع الكالسيوم المضافة
  • الخبز وأي شيء مصنوع من الدقيق المقوى
  • الأسماك حيث يمكن تناول العظام – مثل السردين

الوجبات الغذائية النباتية الخاصة في فترة الحمل

النظام الغذائي النباتي المتنوع والمتوازن يجب أن يمنحك ما يكفي من العناصر الغذائية لك ولجنينك أثناء فترة الحمل. و مع ذلك قد تجدين أنه من الصعب الحصول على ما يكفي من الحديد وفيتامين”ب 12 “. تحدثي مع القابلة أو الطبيب حول كيفية التأكد من حصولك على ما يكفي من هذه العناصر الغذائية المهمة.

إذا كنت نباتية، أو تتبعين نظام غذائي مقيد بسبب عدم تحمل الطعام (على سبيل المثال، نظام غذائي خال من الغلوتين لمرض الاضطرابات الهضمية) أو لأسباب دينية، عليك التحدث إلى القابلة أو الطبيب العام.

اطلبي أن تحالي إلى اختصاصي تغذية للحصول على المشورة بشأن كيفية التأكد من حصولك على جميع العناصر الغذائية التي تحتاجينها أنت ورضيعك.

البدء بالفيتامينات لصحتك

قد تكونين مؤهلة للحصول على برنامج الصحة السليمة، الذي يوفر قسائم للنساء الحوامل والأسر المؤهلة. ويمكنك استخدام القسائم لشراء الحليب والخضر الطازجة والمجمدة من المتاجر المحلية. يمكنك أيضا الحصول على القسائم التي يمكن تبادلها للفيتامينات المجانية محليا.

إذا لم تكوني مشاركة في برنامج الصحة السليمة، فإن بعض منظمات الصحة الوطنية تقدم الفيتامينات مجانا أو تبيعها.

شاهد المزيد
شاهد المزيد في الحمل والولادة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سبعة − 3 =