الرئيسية أين الحقيقة الشفاء من السكري بالحمية والتمارين هل هو ممكن؟

الشفاء من السكري بالحمية والتمارين هل هو ممكن؟

1
7,825

نعم لقد قرأت العنوان بشكل صحيح فنحن نتحدث عن الشفاء من السكري وعكسه بحيث لا تعود مشخصا بالسكري ولا تحتاج لأدوية لتنظم مستوى السكر في الدم فنحن لا نتحدث عن علاج السكري الذي تسمع عنه من الأطباء والذي على اختلاف انواعه واساليبه لا يعطي اكثر من مجرد السيطرة على مرض السكر وضبط مستوى السكر في الدم

نحن اذ نجاوب على السؤال سنقول انه ليس هناك إمكانية لشفاء السكري وحسب عن طريق التمارين والنظام الغذائي ولكن هي الطريقة الوحيدة لعكس مرض السكري من النوع الثاني تماما والتخلص منه طالما نحن نحافظ على التغييرات هذه في حياتنا.

لفحص إمكانية الشفاء من مرض السكر بتغيير نمط الحياة اخضع الباحثون بشكل عشوائي المشاركين المصابين بالسكري من النوع الثاني الذين كانوا يعانون أيضا من زيادة الوزن أو البدانة، إلى برنامج مكثف من اتباع نظام غذائي وممارسة التمارين الرياضية، التي كانت تحث على خفض السعرات الحرارية وصولا الى 1،200-1،800 سعرة حرارية في اليوم، والانخراط فيما يقرب من ثلاث ساعات من ممارسة الرياضة البدنية في الأسبوع ودرسوا ان كان المشاركون قد استطاعوا التغلب على السكري وعكسه.

بعد سنة واحدة، 11.5 في المئة من المشاركين في البرنامج تم شفاؤهم من مرض البوالة السكري ولم يعودوا بحاجة الى الدواء للحفاظ على مستويات السكر في الدم إلى ما دون عتبة مرض السكري.

الشفاء من السكري وعكسه

واحد من كل أربعة أميركيين هو ما بين مريض بالسكري أو ما قبل السكري. إذا لم يكن هذا دليلا واضحا على أن التوصيات الصحية التقليدية لا تفيد وان هناك خلل كبير في طريقة عيشنا فانا لا اعرف ما قد يكون.

علاج داء السكري من النوع 2 الطبي التقليدي له علاقة بإعطاء الأنسولين أو الادوية للسيطرة على نسبة السكر في الدم ولا شيء اخر لكن حقيقة الأمر هي أن داء السكري من النوع 2 هو حالة يمكن تجنبها تماما وتنشأ نتيجة لخلل في إشارات اللبتين ومقاومة الأنسولين، وكلاهما له صلة مباشرة بالغذاء وبممارسة الرياضة. على الأطباء عند توجه مريض إليهم ارشاده الى السبب الذي أدى الى مرضه وحثه ومتابعته لإزالة هذا المسبب للوصول الى الشفاء ومساعدة الجسم على إعادة الأمور الى نصابها بدل كمح جماح اعراض المرض وطبعا عن طريق الكثير من الادوية.

بمجرد فهم سبب حدوث مرض السكري يصبح العلاج واضح: لعكس مرض السكر انت بحاجة إلى استعادة حساسية الأنسولين واللبتين في الجسم. السبيل الوحيد لتحقيق ذلك هو من خلال اتباع نظام غذائي سليم وممارسة الرياضة، فليس هناك دواء يمكنه تصحيح إشارات اللبتين ومقاومة الأنسولين. بينما التمسك بالإرشادات التالية ستساعدك على القيام بثلاثة أشياء على الضرورية لعلاج مرض السكري بنجاح: استعادة حساسية الأنسولين / لبتين وضبط وزنك وضغط الدم:

  • الحد أو القضاء على السكر وخاصة الفركتوز وهو أكثر ضررا بكثير من أي نوع آخر من السكر. لا تلجأ الى الاسبارتيم او الى المحليات الصناعية لان لها مضار جمة.
  • التمرن بانتظام. ممارسة الرياضة عامل ضروري للغاية، ومن غير المحتمل أن يتم الشفاء من السكري بدونها. وهي واحدة من أسرع وأقوى الطرق لخفض مقاومة الأنسولين واللبتين.
  • تجنب الدهون غير المشبعة.
  • الحصول على الكثير من أحماض أوميجا 3 الدهنية من نوعية عالية.
  • تحسين مستويات فيتامين D فقد كشفت دراسات حديثة أن الحصول على ما يكفي من فيتامين D يمكن أن يكون له تأثير قوي على ضبط ضغط الدم
  • تحسين بكتريا الأمعاء النافعة. أظهرت دراسات متعددة أن الناس الذين يعانون من البدانة تكون لديهم البكتيريا المعوية مختلفة عن النحفاء. إذا كانت البكتيريا الجيدة أكثر لديك، فالجهاز المناعي سيكون أقوى وأفضل يمكنك تزويد جسمك بالبكتيريا الجيدة من خلال تناول الأطعمة المخمرة (مثل الخضار المخمرة، ناتو، والجبن العضوي الخام، أو الحليب الرائب الخام) أو عن طريق تناول مكملات بروبيوتيك عالية الجودة.
  • الحصول على قسط كاف من النوم في كل ليلة.
  • مراقبة مستوى انسولين الصيام فهو مهم مثل مستوى السكر في الدم أثناء الصيام. يجب ان يكون مستوى انسولين الصيام بين 2 و4.

ملاحظة هامة: إذا كنت تتعالج بالأنسولين وأردت ان تتبع نظاما لعكس وأيضا الشفاء من السكري لا توقف الانسولين. استشر طبيبك وأخبره عن النظام المتبع وتابع معه الى ان تستطيع التخفيف من الادوية او ايقافها تحت ارشاداته ومتابعته الحثيثة.

شاهد المزيد
شاهد المزيد في أين الحقيقة

2 تعليقان

  1. […] في علاج مرض البوالة السكري لا يقدم علاجا جذريا او الشفاء من السكري بشكل نهائي بل هو يعتمد على تقديم علاجات لتنظيم نسبة السكر في الدم […]

    الرد

  2. ياسر

    23/11/2016 في 11:28

    أنا شاب عمري 34 سنة وقبل 6 أشهر (مارس سنة 2016) شخصت بمرض السكري نوع 2 وأعطى تحليل HBa1c لثلات اشهر الأخيرة معدل 9.6% وهو معدل عال جدا . كان وزني عندها 134 كيلو وطولي 180 سنتمتر اعطيت حقن انسولين ثلاث حقن من الإنسولين ذا المفعول السريع (8-12-8) وحقنة من الإنسولين ذا المفعول البطيئ (32) وعقار المتفورمين 850 حبتين في اليوم وعقار جديد إسمه الجارديناس (عقار يقوم بكبح عمل انزيم في الكلي مما يجعل الكلي تتخلص من السكر الزائد في الدم ويساعد في خفض الوزن لكن يجب ان يعطى تحت وصفة طبية ويجب ان يتأكد الطبيب ان الكلي في صحة جيدة ) . اعطيت حمية 1500 كيلوكالوري في اليوم وخلال اسبوع من اتباع الحمية وتمرين مشي 2 ساعات في اليوم لا حظت فقدان الوزن وصل الى 3 كيلو و أيضا هبوط مستوى سكر الدم عن 60 م/د كل يوم مما جعلني استشير طبيب الغدد الصماء والسكري وقام بخفض وحدات الانسولين المحقونة وبعد شهر وفقدان لحوالي 15 كيلو تم حدف الانسولين تماما وبعد مرور ثلاث اشهر وفقداني لحوالي 40 كيلو تم حدف الجارديانس وبعد ست اشهر من التمرين (9 ساعات اسبوعيا من رياضة ركوب الدراجة الهوائية منها 3 ساعات جهد اقصى حيت يكون معدل ضربات القلب بين 85%و 90% من حده الاقصى ) تم حدف المتفورمين والان بعد فقدان 52 كيلو من وزني خلال 6 اشهر بإتباع حمية صحية متكاملة وحفاظي على التمارين الرياضية اليوم استطيع اكل كيلو من التمر مرة واحدة ومعدل السكر لا يتعدى 120 م/د سواء بعد ساعة او ساعتين او ثلاث ساعات وللعلم معدل Hba1c خلال الثلاث اشهر الاولى كان 5.1% والثلاث اشهر الثانية 5.0% وهذا يعتبر انجاز والحمد لله بإتباع الحمية الصحية والتمارين والامتثال لاوامر الطبيب عدت لحياتي الطبيعية .
    هذه تجربتي اردت مشاركتها معكم واتمنى ان تكون محفزا لتخلصكم او لتحكمكم بمرض السكري نوع 2 .

    الرد

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

9 − 6 =