الرئيسية أين الحقيقة الأسبارتام والمحليات الصناعية عندما يكمن السم في العسل

الأسبارتام والمحليات الصناعية عندما يكمن السم في العسل

0
1,542

الذين يحاول تجنب السكر غالبا ما يلجأ إلى المحلي الصناعي الأسبارتام . هناك مجموعة متنوعة واسعة من البيانات المتضاربة بشأن سلامة بديل السكر هذا مما يجعله قضية “ساخنة” في العديد من الدوائر الصحية والعلوم خاصة ان هيئة الغذاء والدواء اجازت الأسبارتم وتنفي المخاطر المتعلقة. لكننا في بيت الصحة لا نكتفي بهذا فمنهجنا هو دراسة البيانات والبحوث وتحليل الكيمياء الأساسية الخاصة بالأسبارتام لتأكيد ضرره من عدمه.

منذ نزول هذا المحلي الصناعي في عام 1981 الأميركيين وحدهم استهلكوا أكثر من 800 مليون باوند من الأسبارتام. هناك الآن أكثر من 5000 من المنتجات التي تحتوي عليه، بما في ذلك المشروبات الغازية والأدوية والعلكة وغيرها.

مادة الأسبارتام نفسها حميدة نسبيا إلا أن المواد الكيميائية المستخدمة في صناعتها سامة جدا. دعونا ننظر في كيمياء الأسبارتام : هو مركب مصنوع من ثلاث مواد كيميائية: حمض الأسبارتيك وألانين وميثيل الكحول. هذه المواد الكيميائية بشكل فردي هي سيئة وعند اقترانها ببعضها قد تكون مدمرة. هذا هو السبب في أن هناك عددا من الناس عانوا من تسمم الأسبرتيم.

المشكلة الحقيقية هي أن الأسبارتام يتكسر بسهولة إلى الأجزاء السامة المكونة له. فالحرارة مثلا تفككه وعند درجة 86 فهرنهايت فقط. يمكن الوصول الى درجة الحرارة هذه بسهولة مع السلع المخبوزة وفي الطقس الحار وبالتأكيد داخل الجسم البشري.

دعونا نلقي نظرة على هذه المكونات الكيميائية، وكيف أنها تسبب الأمراض.

الميثيل

هو نوع من الكحول يضر العصب البصري والشبكية وقد يسبب العمى. بسبب السمية توصي وكالة حماية البيئة ان لا يزيد الاستهلاك اليومي عن 7.8 ملغ من كحول الميثيل يوميا. لتر من الكولا يحتوي على 56 ملغ! المستخدمين بكثرة لسكر الدايت هذا قد يستهلكوا 250 ملغ من ميثيل الكحول يوميا، والذي هو 32 أضعاف الحد اليومي التي وضعتها وكالة حماية البيئة. هذا التعرض لميثيل الكحول لم يسبق له مثيل في تاريخ البشرية. والأسوأ من ذلك، الانزيمات الجسدية تحول كحول الميثيل الى الفورمالديهايد وحمض الفورميك.

الفورمالديهايد هو مادة مسرطنة معروفة واستهلاك الأسبارتام يزيد بشكل كبير من مستويات الفورمالديهايد في الأنسجة البشرية، حيث يتراكم ويسبب إتلاف الحمض النووي الخلوي. الخلايا التالفة تكرر بشكل غير طبيعي، وهذه هي الخطوات الأولى على الطريق إلى السرطان.

اما حمض الفورميك يجعل الخلايا حمضية جدا، الحماض الخلوية يسبب إيقاف الانزيمات عن العمل. يمكن لحمض الفورميك البقاء في جسمك لفترة طويلة، مما يسبب في خفض الأيض والفشل الكلوي والتشنجات والوذمة. يسبب حمض الفورميك أيضا التعب من خلال تباطؤ إنتاج مركبات الطاقة (مثل ATP).

الفينيل ألانين

الفينيل ألانين يقلل من مستويات السيروتونين في الدماغ وارتبط انخفاض السيروتونين مع نوبات الهلع والاكتئاب والقلق ونوبات الغضب عند الأطفال، والسلوك العدواني أو العنيف في البالغين.

كما ان انخفاض مستويات السيروتونين تسبب الحنين الى الكربوهيدرات، وهو أحد الأسباب التي تجعل الناس الذين يستخدمون الأسبارتام يعانون من زيادة الوزن.

حمض الأسبارتيك

هذا الحمض يعبر حاجز الدم / الدماغ بسهولة ويعطل وظيفة الخلايا العصبية الطبيعية.

من يؤثر عليهم الأسبارتام بشكل خاص

  • من المجموعات التي تعاني من مضاعفات الأسبارتام الطيارين. فالعديد من الطيارين عانوا من مشاكل في الرؤية بسبب الأسبارتام. في شهر مايو من عام 1992، حذرت القوات الجوية الأمريكية جميع الطيارين ضد الأسبارتام في

مجلة سلامة الطيران. حذر سلاح الجو انه يمكن للطيارين ان يعانوا من فقدان الذاكرة المفاجئ والدوخة وفقدان تدريجي للرؤية.

  • يمكن للأسبارتم ان يمر مباشرة إلى الجنين عند الحامل حيث يمكن أن يسبب تشوهات خلقية.
شاهد المزيد
شاهد المزيد في أين الحقيقة

2 تعليقان

  1. […] البدء في علاج مرض السكري لا تلجأ الى المحليات الصناعية حيث ان لها اضرار جسيمة. استخدم المحليات الطبيعية مثل STEVIAو […]

    الرد

  2. […] وهو أكثر ضررا بكثير من أي نوع آخر من السكر. لا تلجأ الى الاسبارتيم او الى المحليات الصناعية لان لها مضار […]

    الرد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

six + 11 =