الرئيسية نصائح صحية فوائد طريقة تضمين الزنجبيل داخل طعامك للحصول على فوائده

طريقة تضمين الزنجبيل داخل طعامك للحصول على فوائده

0
3,232

افضل الطرق للحصول على الفائدة من الزنجبيل وتحضيره واهمية استخدامه في الغذاء والطعام لتحسين الصحة الجنسية وعلاج الكثير من الامراض

بسبب فوائد الزنجبيل فهو يُعتبر من النباتات التي يُنصح باضافتها للنظام الغذائي باستمرار، حيث أنه يعمل كمُسكّن طبيعي للعديد من الأمراض، بالاضافة لفوائده الصحية. تعرّف معنا في هذا المقال على كل ما يتعلق بالزنجبيل من الناحية الصحيّة وكيف يتم اضافته للنظام الغذائي.

للزنجبيل تاريخٌ طويل من الاستخدام كمُسكّن للمشاكل الهضمية، مثل الغثيان، فقدان الشهية، اعتلال الحركة، والآلام عموماً.  ويُمكن أن يتم استخدام جذور الزنجبيل في أشكالٍ عدة، منها الطازجة، والمطحونة، المُجفَّفة كالتوابل، أو في شكل زيتٍ كالعصير. ينتمي إلى العائلة الزنجبيلية مع كلٍ من حب الهال والكُركم.

تقول العديد من الدراسات أن الاستهلاك الزائد من الأطعمة النباتية مثل الزنجبيل، يعمل على تقليل خطر الاصابة بأمراض السمنة، السُكّري، وأمراض القلب، وجميع الأمراض الأخرى التي تُعرّض صاحبها للموت. في حين أنها تُعزّز امتلاك بشرةٍ وشعرٍ صحّي، كما أنها تُزيد من معدل طاقة الجسم، وتساعد على خسارة الوزن. 

الفائدة من الزنجبيل

فائدة للمشاكل الهضمية

تُعرف مركبات الزنجبيل المخلوطة مع مركبات الفينول الكيميائية بتخفيفها لمشاكل تَهيُّج الجهاز الهضمي، تحفيز انتاج اللُعاب والعصارة الصفراوية، منع انقباضات المعدة، بالاضافة إلى تحسين حركة الطعام والسوائل خلال الجهاز الهضمي. 

طرق استخدامه في علاج المشاكل الهضمية

الطريقة الاولى: مع الليمون

  • خذ قطعة وقم بسحقها لإخراج العصارة
  • وضعه في وعاء صغير
  • وضع عصير الليمون معه
  • يتم خلط المكونات مع بعضها جيدا

الطريقة الثانية: جذر الزنجبيل المبشور

  • يأخذ واحد من جذر الزنجبيل الطازج والمقشر
  • يتم بشر الزنجبيل
  • بعد ذلك يتم أخذ ملعقة صغيرة من الزنجبيل المبشور لعلاج الحموضةويتم استخدامه يوميا

الطريقة الثالثة: الزبادي او دقيق الشوفان

  • خذ قطعة ويتم تقطيعها الى قطع صغيرة
  • ثم تضاف القطع إلى الزبادي أو دقيق الشوفان.
  • تقلب جيدا ويتم استخدامها بشكل منتظم مع الزبادي او دقيق الشوفان

أنه مُسكّن للآلام

اكتشفت دراسة قام بها 74 متطوعاً في جامعة چورچيا بالولايات المتحدة أن التناول اليومي للزنجبيل يُقلّل من آلام العضلات التي تُسبّبها ممارسةُ الرياضة بنسبة 25% ويعمل أيضاً على تقليل أعراض عُسر الطمث (الألم الحاد المُصاحب لدورة الطمث عند النساء). حيث وجدت احدى الدراسات أن نسبة 83% من النساء اللاتي  قُمن بتناول كبسولات الزنجبيل أكّدنَّ على حدوث تحسُّن في أعراض الألم، مُقارنةً بـ 47% من النساء اللاتي استخدمن علاجات بديلة.

علاج الالتهابات

يُستخدم منذ قرون لتقليل الالتهابات ومعالجتها. في دراسةٍ نُشرت بجريدة أبحاث منع السرطان، وُجد أن اعطاء جذور الزنجبيل للمتطوعين ساعد على تقليل التهابات القولون في خلال شهرٍ واحد. وأوضح الباحثون في هذه الدراسة أن تقليل التهابات القولون يؤدي بدورهِ إلى تقليل خطر سرطان القولون. أظهر الزنجبيل أيضاً نتائج مُبشّرة في المحاولات الطبيّة لعلاج الالتهابات الخاصة بمرض هشاشةِ العظام.

مفيد في تخفيف الوزن

يعمل الزنجبيل على تخفيف الوزن بثلاث طرق: تحسين الهضم وزيادة عمليات الأيض وبالتالي زيادة حرق الدهون والمساعدة على الشعور بالشبع.

الخصائص الغذائية للزنجبيل

يُعد استخدام الزنجبيل الطازج طريقةً سهلة لإضافة نكهةٍ للأطعمة والمشروبات وللحصول على كافة فوائده بدون الحاجة لإضافة الصوديوم غير الضروري. ولأنه عادةً ما يُستخدم بكميات قليلة، فإنه لا يُضيف كميات كبيرة من السُعرات الحرارية، الكربوهيدرات، البروتينات، أو الألياف. ويحتوي على العديد من المركبات المضادة للالتهابات، والمُضادة للأكسدة، والتي تُعدُ مفيدةً للصحة مثل: الجينجرول، البيتا-كاروتين، الكابسايسين، حامض الكافيك، الكركومين، والساليسيلات.

 القيم التالية خاصة بكل 100 جرام من الزنجبيل:

  1. كربوهيدرات – 17.77 جرام
  2. ألياف الغذائية – 2 جرام
  3. بروتين – 1.82 جرام
  4. سُكريات – 1.7 جرام
  5. صوديوم – 13 مللي جرام
  6. ڤيتامين ب 6 – 0.16 مللي جرام
  7. كالسيوم – 16 مللي جرام
  8. حديد – 0.6 مللي جرام
  9. ڤيتامين سي  – 5 مللي جرام
  10. پوتاسيوم – 415 مللي جرام
  11. ماغنسيوم – 43 مللي جرام
  12. فوسفور – 34 مللي جرام
  13. زنك – 0.34 مللي جرام
  14. ڤيتامين ب 9  – 11 ميكرو جرام
  15. ڤيتامين ب 2 – 0.034 مللي جرام
  16. ڤيتامين ب 3 – 0.75 مللي جرام

كيف تتمكن من تضمين كمية أكبر من الزنجبيل في نظامِك الغذائي

يعمل بشكلٍ جيّد مع أطعمة مختلفة مثل: الأطعمة البحرية، البرتقال، الشمّام، لحم الخنزير، اليقطين، والتفاح. ابحث عن جذور الزنجبيل ذات الملمس الناعم والمشدود (تجنّب الجذور ذات التغضين أو التجاعيد) وذات النكهة الحارة.

قُم بتخزينه الطازج في كيس بلاستيكي مُغطى بإحكام، ثم ضعه في الثلاجة أو الفريزر. 

يجب أن يتم أولاً تقشير الطازج منه و تقطيعه إلى أجزاءٍ صغيرة قبل استخدامه. في أغلب الوصفات، يُمكن أن يتم استبدال 1/8 ملعقة صغيرة من الزنجبيل المطحون مكان ملعقة واحدة كبيرة من الزنجبيل الطازج المُقطّع.

يُمكن أن يتم ايجاد الزنجبيل المطحون في قسم الأعشاب والتوابل في معظم محلّات البقالة.

وصفات سريعة للزنجبيل الطازج

  1. قم باضافة القليل منه للعصائر والمشروبات.
  2. اضفه إلى وجبتك المقليّة أو السلطة المنزلية.
  3. اغمسه المُقشّر منه في مياه مغليّة لصُنع شاي الزنجبيل الخاص بك.
  4. يمكن استخدام الطازج أو المُجفَّف لتتبيل أي وجبة سمك.

المخاطر الصحيّة المُحتملة

1 – فوائده لا تحصى ويُعد آمناً لمعظم الأشخاص، ويُسبب القليل جداً من الأعراض الجانبية أو لا يُسبب أية أعراض على الاطلاق.

2 – يُمكن للزنجبيل أن يعمل على تفاقُم أعراض سوء هضم المواد الحامضية عند بعض الأشخاص، ويؤدي هذا المرض إلى الشعور بألمٍ

3 – حارق في أسفل منطقة الصدر. تختلف الآثار والأعراض الجانبية الزنجبيل طبقاً لنوعه التُجاري وطريقة استخدامه في الطعام.

4 – وأخيراً يجب عليكم ادراك أن النظام الغذائي الذي تتبعونه هامٌ جداً في منع الأمراض وامتلاك صحة جيّدة. من الأفضل اتّباع نظام غذائي مُتنوّع بدلاً من التركيز على أطعمة ثابتة للوصول إلى الصحة الممتازة التي تريدونها.

شاهد المزيد
شاهد المزيد في فوائد

2 تعليقان

  1. […] فوائد الزنجبيل وأفضل الطرق للحصول على فوائده […]

    الرد

  2. […] على فوائد الزنجبيل و أهميته لصحة الجسم و مدى تأثير الزنجبيل على العقل و […]

    الرد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 + 7 =