الرئيسية أمراض وعلاجات فطريات فطريات الفم واللسان

فطريات الفم واللسان

1
1,330

داء المبيضات الفموي أو فطريات الفم واللسان هي عدوى الخميرة من جنس المبيضات التي تتطور على الأغشية المخاطية للفم وداء المبيضات يشير إلى مرض القلاع الفموي للكبار في حين أن “مرض القلاع الفموي” يمكن أن يشير إلى كل من البالغين والأطفال.

وفيما يلي نشرح في بيت الصحة بعض النقاط الرئيسية حول مرض القلاع الفموي

  • القلاع الفموي هو حالة شائعة ولكن بالنسبة لمعظم الناس فإنه لا يسبب مشاكل كبيرة
  • المبيضات تسبب مرض القلاع الفموي
  • الأشخاص الذين يعانون من ضعف الجهاز المناعي هم الأكثر تضررا من مرض القلاع الفموي
  • يمكن أن يحدث مرض القلاع الفموي أكثر بعد العلاج الكيميائي أو العلاج الإشعاعي في الرأس والعنق
  • القلاع عن طريق الفم هو أكثر شيوعا في الأشخاص الذين يتناولون المنشطات وعند ارتداء طقم الأسنان أو من لديهم مرض السكري
  • الأعراض الأكثر شيوعا لمرض القلاع الفموي وجود بقعة بيضاء في الفم
  • علاج هذه الحالة يعتمد على السبب الأولي
  • غالبا ما تشمل العلاجات الدوائية النيستاتين، الامفوتريسين أو ميكونازول
  • الأكثر عرضة لمرض القلاع الفموي هم المدخنين

 

ما هو مرض القلاع الفموي؟

القلاع الفموي يسبب البقع البيضاء والأكثر شيوعا على اللسان أو باطن الخدود ويمكن ان تكون مؤلمة وقد تنزف قليلا عندما يتم كشطها وقد يظهر الغشاء المخاطي المصاب من الفم ملتهب واحمر والقلاع الفموي يمكن أن ينتشر في بعض الأحيان إلى سقف الفم والجزء الخلفي من الحلق.

بالنسبة للغالبية منا فأن مرض القلاع الفموي لا يسبب أي مشكلة خطيرة ولكن هذا ليس هو الحال بالنسبة للأفراد الذين يعانون من ضعف الجهاز المناعي وكذلك الأفراد الذين يرتدون أطقم الأسنان لديهم مخاطر الاصابة بمرض القلاع الفموي ولكن الأعراض تكون أكثر شدة.

والعلاج بالمضادات الحيوية على المدى الطويل يمكن أن تزيد من خطر الاصابة بالفطريات في الفم وهناك بعض الأدوية وخاصة تلك التي تجفف الفم يمكن أن تسبب مرض القلاع الفموي

 

أسباب مرض القلاع الفموي

توجد كميات صغيرة من الفطريات في أجزاء مختلفة من الجسم بما في ذلك الجهاز الهضمي والجلد والفم وفي الواقع فأن نسبة انتشار هذه الفطريات 35 – 50٪ من سكان العالم.

 

عوامل الخطر لمرض القلاع الفموي

من المرجح أن يصبح مرض القلاع الفموي مشكلة بالنسبة للفئات التالية من الناس :

  • الناس الذين يرتدون أطقم الأسنان وخاصة إذا لم تكن نظيفة
  • المضادات: المضادات الحيوية قد تدمر البكتيريا التي تمنع المبيضات من التكاثر والتي تصبح خارج نطاق السيطرة
  • استخدام غسول الفم المفرط – ان الأفراد الذين يفرطون في استخدام غسول الفم المضاد للبكتيريا يدمر البكتيريا التي تمنع المبيضات من التكاثر مما يزيد من مخاطر الاصابة بفطريات الفم
  • دواء الستيرويد – الاستخدام طويل الأمد لدواء الستيرويد يمكن أن يزيد من خطر مرض القلاع الفموي
  • ضعف النظام المناعي: الأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة هم أكثر عرضة لتعرضهم للفطريات في الفم
  • السكري: الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري هم أكثر عرضة لمرض القلاع الفموي
  • جفاف الفم: ان الأشخاص الذين تقل عندهم افرازات اللعاب هم أكثر عرضة لفطريات الفم واللسان
  • النظام الغذائي التدخين: المدخنين الشرهين هم أكثر عرضة للخطر والأسباب وراء ذلك غير واضحة.

 

أعراض فطريات الفم واللسان

  • يبدو القلاع الفموي لدى البالغين عموما سميك وأبيض على الأجزاء الرطبة من الداخل من الفم
  • قد يظهر الغشاء المخاطي للفم منتفخ واحمر قليلا وقد يكون هناك شعور بعدم الراحة أو حرقان.
  • إذا تم كشط البقع قد يحدث النزيف.
  • قد تنضم البقع البيضاء معا لتصبح أكبر والمعروفه أيضا باسم اللويحات وبعد ذلك قد يصبح لونها رمادي أو أصفر.

يتم تصنيف مرض القلاع الفموي أحيانا إلى ثلاث مجموعات بناء على المظهر

Pseudomembranous: وهي الأكثر شيوعا لمرض القلاع الفموي فهي تشكل حوالي 35٪ من حالات داء المبيضات الفموية.

Erythematous: تظهر البقع حمراء بدلا من الأبيض

Hyperplastic: وهو الأقل شيوعا

وهناك عدد من الآفات الأخرى التي يمكن أن تظهر أيضا مع مرض القلاع الفموي وفي بعض الأحيان قد يكون راجعا إلى أنواع أخرى من البكتيريا التي هي أيضا موجودة في المنطقة نفسها

ويمكن أن تشمل:

  • الصماغ: التهاب في زوايا الفم
  • التهاب اللسان المعيني: تكون البقع كبيرة وحمراء وعلامة مؤلمة في وسط اللسان
  • حمامي اللثة

 

تشخيص مرض القلاع الفموي

في الغالبية العظمى يمكن للطبيب تشخيص فطريات الفم واللسان من خلال النظر في فم المريض وطرح بعض الأسئلة حول الأعراض والطبيب في معظم الحالات قد يأخذ عينة من بعض الأنسجة من الداخل من الفم لتحليلها.

 

علاجات مرض القلاع الفموي

ان الأطباء عادة ما يصفون الأدوية المضادة لفطريات الفم والسان مثل النيستاتين، الامفوتريسين أو ميكونازول على شكل قطرات او هلام واحيانا يتم وصف شراب يتم غسل الفم ومن ثم ابتلاعه وقد يكون العلاج عن طريق الفم أو عن طريق الوريد للمرضى الذين يعانون من ضعف جهاز المناعة وإذا كان العلاج لا يعمل فيمكن استخدام الأمفوتريسين لمزيد من العلاجات ابتع رابط علاجات القلاع الفموي

هذه المقالة تابعة لفئة
شاهد المزيد
شاهد المزيد في فطريات

تعليق واحد

  1. […] علامات و أعراض القلاع الفموي او الاصابه به في الفم تشمل احمرار ووجع وصعوبة البلع […]

    الرد

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

13 + 19 =