الرئيسية أمراض وعلاجات السرطان العلامات التحذيرية لسرطان الثدي

العلامات التحذيرية لسرطان الثدي

1
2,154

توجد بعض الأعراض غير المألوفة والتي يمكن أن تكون من العلامات التحذيرية لسرطان الثدي والقادمة من جسمك والتي تستلزم الفحص الفوري، قومي بالتعرف عليها في هذا المقال.

بسبب استخدام أشعة الماموجرام (اختبار الكشف عن سرطان الثدي) بانتظام في الولايات المتحدة، فإن غالبية سرطانات الثدي يتم كشفها في مرحلةٍ مبكّرة، قبل ظهور العلامات التحذيرية. وعلى الرغم من ذلك، ليس كل سرطانات الثدي يتم كشفها بواسطة أشعّة الماموجرام.

العلامات التحذيرية لسرطان الثدي لا تكون ذاتها عند جميع النساء. لكن من أكثر العلامات الشائعة والمشتركة بين النساء هي حدوث تغيُّرات في مظهر الثدي، وحدوث تغيُّرات في شكل حلمة الثدي، أو تدفُّق السوائل منها. وتشمل تلك التغيُّرات:

1- وجود كتلة أو عُقدة سميكة داخل الثدي أو في منطقة الإبط.

2- وجود انتفاخ، حرارة، ومناطق حمراء أو قاتمة بالثدي.

3- تغيُّر في حجم أو شكل الثدي.

4- وجود تنقير أو تجعيد في جلد الثدي.

5- الشعور بالحكّة، الالتهابات القشرية، أو الطفح الجلدي في حلمة الثدي.

6- دخول حلمة الثدي للداخل أو حدوث تغيُّر في شكلها أو في أي أجزاء أخرى من الثدي.

7- تدفق مُفاجئ للسوائل من حلمة الثدي.

8- الشعور بألمٍ جديد لا يختفي في منطقة مُحددة.

في أغلب الحالات تكون هذه التغيُّرات غير سرطانية.

على سبيل المثال، يكون ألم الثدي أكثر شيوعاً في حالات الأمراض الحميدة (غير السرطانية) التي تُصيب الثدي منه في سرطان الثدي. وعلى الرغم من ذلك، فإن الوسيلة الوحيدة التي تجعلكِ واثقة من ذلك هي زيارة الطبيب.

إذا كنتِ مُصابة بسرطان الثدي، فإنه من الأفضل اكتشافه وعلاجه في مرحلةٍ مبكرة، حيث تكون فرص النجاة عالية.

اهم العلامات التحذيرية لسرطان الثدي

كُتل الثدي أو التجعيد

أحياناً يشعر الكثير من النساء بوجود كتل (أورام) في أثدائهن.

لنسيجِ الثدي عادةً ملمس مُجعّد. بعض النساء لديهن تجاعيد بأثدائهن أكثر من الأخريات. وفي أغلب الحالات، لا تُسبّب تلك التجاعيد القلق.

إذا كنتِ تشعرين بالتجعُّد في إحدى ثدييكِ وتشعرين مثله في الثدي الآخر، فإنهما في الغالب طبيعيان.

أمّا التجاعيد (الكُتل) التي تكون مختلفة في ملمسها وطبيعتها عن باقي مناطق الثدي(أو الثدي الآخر) فيجب أن يتم فحصها في أسرع وقت. رُبما يكون هذا النوع من التجاعيد(النتوءات) علامة على الإصابة بسرطان الثدي أو إحدى أمراض الثدي الحميدة.

 

قومي بزيارة الطبيب في الحالات الآتية:

  • عند وجود ورم أو تجعيد جديد (أو أي تغيُّر) يكون مختلفاً عن باقي مناطق الثدي.
  • عند وجود ورم أو تجعيد جديد (أو أي تغيُّر) يكون مختلفاً عن الثدي الآخر.
  • إذا شعرتِ بشيءٍ مختلف عمّا شعرتِ به من قبل.

من الأفضل أن تقومي بزيارة الطبيب أو المُختص إذا لم تكوني واثقة بشأن طبيعة تلك التغيُّرات، فرُبما تكون إحداها من العلامات التحذيرية لسرطان الثدي. وعلى الرغم من أن تلك التغيُّرات ليست دليلاً قاطعاً على سرطان الثدي، إلا أنكِ ستكونين مرتاحة البال بعد القيام بالفحص والاطمئنان. إذا كنتِ مُصابة في الماضي بورمٍ حميد، لا تفترضي أن الورم الجديد سيكون حميداً أيضاً.

ورُبما يكون ذلك الورم الجديد ليس نتيجة لوجود سرطان الثدي، لكن من الأفضل أن تقومي بالتأكّد عن طريق الفحص.


تدفق السوائل من حلمة الثدي

يمكن لتدفق السوائل من حلمتي الثدي أن يكونً مشكلة كبيرة، لكنه نادراً ما يكون دليلاً على وجود سرطان بالثدي.

تدفق السوائل من الحلمة رُبما يكون تفاعل طبيعي من جسمك في حالة حدوث انضغاط شديد للحلمة.

أعراض الحالات الأكثر خطورةً (مثل سرطان الثدي) تتضمن تدفُّق السوائل التي:

  • تحدث بدون وجود انضغاط للحلمة.
  • تحدث في إحدى الثديين دون الآخر.
  • تكون دموية أو نقيّة(ليست حليب)

يمكن أن ينتج تدفُّق السوائل من حلمة الثدي من الإصابة بعدوى ما، أو إحدى الحالات التي تحتاج للعلاج. فإذا كنتِ تعانين من تدفق السوائل من حلمة الثدي أو شعرتِ بأي علامةٍ من العلامات التحذيرية لسرطان الثدي قومي بزيارة الطبيب.

شاهد المزيد
شاهد المزيد في السرطان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 × 1 =